Будет ли человек, умерший от рака, считаться мучеником (шахидом)? - Ан-Ниса - Мусульманский женский портал

Будет ли человек, умерший от рака, считаться мучеником (шахидом)?

Вопрос:

Моя тетя недавно скончалась от рака печени. Будет ли она считаться мучеником (шахидом) – ведь есть хадис, где говорится, что человек, умерший от определенных болезней, приравнивается к мученику за веру. Относится ли рак к этим болезням?

Ответ:

С именем Аллаха, Милостивого, Милосердного.

Ассаляму алейкум ва рахматуллахи ва баракятух.

Человек, который скончался от рака (любой части тела) приравнивается к мученикам, иншаАллах.

Пророк (мир ему и благословение) сказал:

الشَّهَادَةُ سَبْعٌ سِوَى الْقَتْلِ فِيْ سَبِيْلِ اللهِ الْمَطْعُوْنُ شَهِيْدٌ وَالْغَرِقُ شَهِيْدٌ وَصَاحِبُ ذَاتِ الْجَنْبِ شَهِيْدٌ وَالْمَبْطُوْنُ شَهِيْدٌ وَصَاحِبُ الْحَرِيْقِ شَهِيْدٌ وَالَّذِيْ يَمُوْتُ تَحْتَ الْهَدَمِ شَهِيْدٌ وَالْمَرْأَةُ تَمُوْتُ بِجُمَعٍ شَهِيْدٌ

«Мученичество (включает в себя) семь видов (помимо тех, кто погиб в сражении на пути Аллаха). Тот, кто умер от чумы, мученик, тот, кто утонул, считается мучеником, тот, кто умер от затуль-джанб, мученик, мабтун считается мучеником, тот, кто сгорел (в пожаре), считается мучеником, тот, кто был задавлен разрушенным зданием, мученик, а также женщина, которая умерла от родов, приравнивается к мученикам» (1)

Затуль-джанб – это рост или воспаление мембраны, которая окружает легкие. Это воспаление в современной медицине называется плеврит (2). Учитывая, что такое воспаление может стать причиной рака, мы можем сказать, что рак включает в себя болезнь, называемую затуль-джанб. [3]
Также Пророк (мир ему и благословение) сказал:

وَالْمَبْطُوْنُ شَهِيْدٌ

«Мабтун – это мученик».

Мауляна Рашид Ахмад Гангохи (рахимахуллах) пишет в комментариях к хадису:

الْمَبْطُوْنُ يَشْمُلُ كُلَّ مَرَضٍ مِّنْ أَمْرَاضِ الْبَطَنِ وَالْكَبِدِ وَالْقَلْبِ وَالرَّأْسِ كَأَنَّهُ مَأْخُوْذٌ مِّنَ الْبَاطِنِ خِلَافُ الظَّاهِرِ وَلَيْسَ بِمُخْتَصٍّ بِأَمْرَاضِ الْبَطَنِ فَقَطْ

«Слово «мабтун» включает все формы болезни из болезней желудка, печени, сердца и головы. Это слово происходит от корня «батын», означающего «внутренний» (внутренние болезни) в противоположность внешним. Так что это понятие не подразумевает лишь болезни желудка (но любых внутренних органов)» [4]

Шейх Абдуллах аль-Гумари пишет в комментариях к этому хадису:

وَمَعْنَى هَذَا أَنَّ الْمَبْطُوْنَ وَصَاحِبَ السَّلِّ يَعْرِفَانِ لِآخِرِ لَحْظَةٍ أَنَّهُمَا مُقَدِّمَانِ عَلَى الْمَوْتِ وَهُمَا صَابِرَانِ مُحْتَسِبَانِ فَكَانَا شَهِيْدَيْنِ كَالَّذِيْ يَذْهَبُ لِلْقِتَالِ وَهُوَ عَارِفٌ أَنَّهُ مَقْتُوْلٌ فَيَصْبِرُ لِلْمُقَاتَلَةِ وَهُوَ مُتَوَقِّعٌ لِلْمَوْتِ فِيْ أَيِّ لَحْظَةٍ حَتَّى يُسْتَشْهَدَ

«Смысл этого хадиса в том, что мабтун и человек, страдающий от ас-саль, знают о своей близкой смерти, но сохраняют терпение в надежде на награду от Аллаха. Так что они являются мучениками, подобно тем, кто отправляется на войну, зная о том, что его могут убить, однако проявляет терпение, и поэтому является мучеником» [5]

Также известен хадис со смыслом:

مَنْ سَأَلَ اللهَ الشَّهَادَةَ بِصِدْقٍ بَلَّغَهُ اللهُ مَنَازِلَ الشُّهَدَاءِ وَإِنْ مَاتَ عَلَى فِرَاشِهِ

«Тот, кто искренне будет просить Аллаха о мученической смерти, тому Аллах дарует ее, даже если он умрет в своей постели» [6].

Так что, если ваша тетя искренне просила Аллаха об участи мученика за веру, мы можем надеяться, что она достигла этого уровня, пусть даже она скончалась на своей постели.

А Аллах знает лучше.

Муаз Чати, студент Даруль-Ифта, Блэкберн, Великобритания

Проверено и одобрено муфтием Ибрагимом Десаи.
___________________
[1] سنن أبي داود لأبي داود السجستاني ت275ه (20/4) دار اليسر | دار المنهاج

[2] وذات الجنب دمل أو خراج كبير يظهر في باطن الجنب وينفجر إلى داخل

إتحاف النبلاء بفضل الشهادة وأنواع الشهداء (50) عالم الكتب
السيوطي:….وهي قروح تحدث في داخل الجنب بوجع شديد ثم تنفتح في الجنب
رد المحتار لإبن عابدين ت1252ه (400/5) دار الثقافة والتراث

[3] http://scienceblog.cancerresearchuk.org/2013/02/01/feeling-the-heat-the-link-between-inflammation-and-cancer/

https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC1994795/
https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC2803035/

[4] الكوكب الدري (204/2) مطبعة ندوة العلماء

[5] إتحاف النبلاء بفضل الشهادة وأنواع الشهداء لعبد الله الغماري (59) عالم الكتب

[6] الترغيب والترهيب للمنذري ت656ه (275/2) دار الريان للتراث وقال: رواه مسلم وأبو داؤد والسائي وابن ماجه

إتحاف النبلاء بفضل الشهادة وأنواع الشهداء لعبد الله الغماري (42-43) عالم الكتب
وأما إذا ورد في كون عامل عملٍ خاصٍ شهيدا فليس المراد بأن العمل جهاد: قال العلامة عبد الحي اللكنوي رحمه الله في «التعليق الممجد»:
«قد ورد في الأخبار عدد كثير لمن يجد ثواب الشهادة فمن ذلك المقاتل المجاهد وهو أعلى الشهداء والمطعون والمبطون والغريق وصاحب ذات الجنب والحريق والتي تموت بجمع والذي يموت بهدم ومن يقصد الشهادة ويعزم عليه ولا يتفق له ذلك كما هو ثابت في حديثي الباب وصاحب السيل أخرجه أحمد من حديث راشد بن حبيش والطبراني من حديث سلمان والغريب أي المسافر بأي مرض مات أخرجه ابن ماجه من حديث ابن عباس والبيهقي في «الشعب» من حديث أبي هريرة والدارقطني من حديث ابن عمر والصابوني في «المائتين» من حديث جابر والطبراني من حديث عنزة وصاحب الحمى أخرجه الديلمي من حديث أنس وللديغ والشريق والذي يفترسه السبع والخار عن دابته رواها الطبراني من حديث ابن عباس والمتردي أخرجه الطبراني من حديث ابن مسعود والميت على فراشه في سبيل الله رواه مسلم من حديث أبي هريرة والمقتول دون ماله والمقتول دون دينه والمقتول دون دمه والمقتول دون أهله أخرجه أصحاب السنن من حديث سعيد بن زيد أو دون مظلمته أخرجه أحمد من حديث ابن عباس والميت في السجن وقد حبس ظلما رواه ابن مندة من حديث علي والميت عشقا وقد عف وكتم أخرجه الديلمي من حديث ابن عباس والميت وهو طالب العلم أخرجه البزار من حديث أبي ذر وأبي هريرة والمرأة في حملها إلى وضعها إلى فصالها ماتت بين ذلك أخرجه أبو نعيم من حديث ابن عمر والصابر القائم ببلد وقع به الطاعون أخرجه أحمد من حديث جابر والمرابط في سبيل الله ومن قتل بأمره الإمام الجائر بالمعروف ونهيه عن المنكر ومن صبر من النساء على الغيرة أخرجه البزار والطبراني من حديث ابن مسعود ومن قال كل يوم خمسا وعشرين مرة «اللهم بارك لي في الموت وفيما بعد الموت» أخرجه الطبراني  من حديث عائشة ومن صلى الضحى وصام ثلاثة أيام من الشهر ولم يترك الوتر في سفر ولا حضر أخرجه الطبراني من حديث ابن عمر والمتمسك بالسنة عند فساد الأمة أخرجه الطبراني من حديث أبي هريرة والتاجر الأمين الصدوق أخرجه الحاكم من حديث ابن عمر ومن دعا في مرضه أربعين مرة «لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين» ثم مات أخرجه الحاكم من حديث سعد وجالب طعام إلى بلد أخرجه الديلمي من حديث ابن مسعود والمؤذن المحتسب أخرجه الطبراني من حديث ابن عمر ومن سعى على امرأته أو ما ملكت يمينه يقيم فيهم أمر الله ويطعمهم من حلال ومن اغتسل بالثلج فأصابه برد ومن صلى على النبي صلى الله عليه وسلم مائة مرة أخرج الأول ابن أبي شيبة في «المصنف» عن الحسن والثاني الطبراني في «الأوسط» من حديث أنس ومن قال حين يصبح وحين يمسي «اللهم إني أشهدك أنك أنت الله الذي لا إله إلا أنت وحدك لا شريك لك وأن محمدا عبدك ورسولك أبوء بنعمتك علي وأبوء بذنبي فاغفر لي إنه لا يغفر الذوب غيرك» أخرجه الأصبهاني من حديث حذيفة ومن قال حين يصبح ثلاث مرات «أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم ويقرأ ثلاث أيات من سورة الحشر أخرجه الترمذي من حديث معقل ومن مات يوم الجمعة أخرجه حميد بن منجويه من حديث رجل من الصحابة ومن طلب الشهادة صادقا أخرجه مسلم فهذه خمسة وأربعون ورد فيهم أن لهم أجر الشهداء وقد ساق الأخبار الواردة فيها السوطي في رسالته «أبواب السعادة في أسباب الشهادة» مع زيادة
التعليق الممجد لللكهنوي ت1304ه (89-91) دار السنة والسيرة | دار القلم

1404

Последние статьи
19.11.2017
Подробнее
15.10.2017
Подробнее
21.09.2017
Подробнее
© 2017 Ан-Ниса. Все права защищены. При использовании материалов ссылка на сайт annisa-today.ru обязательна.